الوفد الأمني المصري يُغادر "غزة"

الخميس :2018-03-08 18:28:22
الوفد الأمني المصري يغادر غزة

غادر الوفد الأمني المصري، عصر اليوم الخميس، قطاع غزة عبر حاجز بيت حانون "إيرز"، متوجهاً إلى العاصمة المصرية القاهرة، بعد إجراءه سلسلة لقاءات مع الفصائل الفلسطينية وشخصيات مؤثرة وفاعلة.

ووفقاً لمصادر  فإن الوفد الأمني المصري الذي يترأسه مسؤول الملف الفلسطيني في المخابرات العامة المصرية اللواء سامح نبيل، غادر القطاع إلى القاهرة للقاء مسؤولين بجهاز المخابرات المصري وإطلاعهم على نتائج لقاءاته مع الفصائل والشخصيات بغزة.

وبيّنت المصادر، أن مغادرة الوفد طبيعية ولا تندرج تحت سياق انهيار ملف المصالحة الفلسطينية الذي ترعاه مصر، مؤكدةً على أن الوفد سيعود لقطاع غزة خلال الأيام القادمة، لمتابعة لقاءاته مع الفصائل والإشراف على تمكين حكومة الوفاق من كامل مهامها بغزة كما الضفة.

يُشار إلى أن وفداً من جهاز المخابرات المصرية، برئاسة اللواء سامح نبيل، والقنصل العام المصري في رام الله خالد سامى، والعميد عبدالهادي فرج، وصل إلى قطاع غزة، في الخامس والعشرين من نوفمبر الماضي،  لمتابعة ملف المصالحة الفلسطينية، وتمكين الحكومة.

 

أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
جهود مصر بين حركتي فتح وحماس لإتمام المصالحة ستفضي إلي ؟
  • تمكين حكومة رامي الحمدالله من بسط سيطرتها علي قطاع غزة
  • المصالحة ستتعطل مرة أخري ولن تتمكن الحكومة من إدارة قطاع غزة
  • لا أعرف
النتائج إنتهى التصويت