الاحمد: القيادة الفلسطينية لا تخشى من صفقة القرن وستعصف بها وبكل من يقف معها

الجمعة :2018-03-09 20:25:52
الاحمد القيادة الفلسطينية لا تخشى من صفقة القرن وستعصف بها وبكل من يقف معها

أكد عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" عزام الأحمد، أن "القيادة الفلسطينية لا تخشى من صفقة القرن وستعصف بها، وبكل من يقف معها".

وقال الأحمد في حديث مع "قدس برس"، اليوم الجمعة: "لا توجد قوة في الأرض تستطيع أن تفرض صفقة القرن علينا، طالما أن الشعب الفلسطيني وقيادته يرفضون ذلك".

وأضاف: "خطاب الرئيس محمود عباس نهاية الشهر الماضي أمام جلس الأمن، يحدد الموقف الفلسطيني والعربي المرتقب من القمة المقبلة، من الخطة الأمريكية"

وتابع: "طالما أن الموقف الفلسطيني مسنود من الأمتين العربية والإسلامية ومن أحرار العالم، فلن يستطيع ترامب هزيمتنا، ونحن نقول لضعاف النفوس محليا وإقليميا: الحقوا أنفسكم قبل أن تجرفكم العاصفة".

ودعا الأحمد حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إلى "الحديث بلسان واحد، بشأن الموقف الفلسطيني الرافض لصفقة القرن".

وقال: "مطلوب من حماس، أن تتصرف كحركة وطنية فلسطينية، وأن تتحلل من تبعيتها قيادة الإخوان وحلفائهم الدوليين".

وأضاف: "لو كانت حماس صادقة في دعمهم لموقف السلطة من خطة ترامب، لأنهوا الانقسام، بعد أن كانوا قد أعلنوا خروجهم منه، فالأمر لا يتعلق بالكلام، وإنما بالفعل".

وأضاف: "يجب أن تكون حماس جزءا من الموقف الفلسطيني، وهذا يتطلب أولا إنهاء الانقسام".

وأشار الأحمد إلى أن "الولايات المتحدة الأمريكية تغازل حماس عن طريق مطالبة إسرائيل مراعاة الوضع الإنساني في قطاع غزة".

على صعيد آخر أكد الأحمد، أن "صحة الرئيس محمود عباس مستقرة تماما"، وأشار إلى أن "كل الأخبار التي تتحدث عن تردي في صحة الرئيس ليست لها أي مصداقية، وهي مرتبطة بالاحتلال"، على حد تعبيره.

وكان الرئيس محمود عباس، (الذي أجرى فحوصات طبية في الولايات المتحدة مؤخلرا)، قد دعا في كلمة له أمام مجلس الأمن نهاية شباط (فبراير) الماضي، إلى "عقد مؤتمر دولي للسلام منتصف العام الحالي، يستند إلى قرارات الشرعية الدولية، وبمشاركة واسعة تشمل الطرفين المعنيين، والأطراف الإقليمية والدولية".


أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
جهود مصر بين حركتي فتح وحماس لإتمام المصالحة ستفضي إلي ؟
  • تمكين حكومة رامي الحمدالله من بسط سيطرتها علي قطاع غزة
  • المصالحة ستتعطل مرة أخري ولن تتمكن الحكومة من إدارة قطاع غزة
  • لا أعرف
النتائج إنتهى التصويت