هذه "السيلفي" الأخير لهاتين الفتاتين قبل أن يُسلما نفسيهما للموت عمداً

السبت :2018-11-24 18:17:20
هذه السيلفي الأخير لهاتين الفتاتين قبل أن يسلما نفسيهما للموت عمدا

أقدمت فتاتان تبلغان من العمر 17 عاما، على الانتحار قفزا في بئر عميقة، بولاية "مهاراشتر"، غرب الهند، بعدما نشرتا صورة سيلفي لهما، على تطبيق "واتساب".

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فإن المراهقتين الهنديتين، نشرتا صورة سيلفي، لهما قبل أن تقفزا إلى بئر في اتفاق انتحاري عقدتاه مسبقا.
وعثرت الشرطة الهندية على جثتي الفتاتين داخل البئر، كما عثرت على هاتفيهما، وباقي المتعلقات الخاصة بهما، في مكان قريب من البئر، وذلك ما جعل الشرطة تعتقد أنهما قفزتا، عمدا في الماء، وذلك رغم تأكيد عائلتي الفتاتين، أنهما لم تظهر عليهما أي علامات تشير إلى تفكيرهما في الانتحار.

وقال والد إحدى الفتاتين، إن ابنته أعجبت ببعض الفساتين التي نشرت على تطبيقات الهاتف، وطلبت منه شراءها، فوعدها بذلك خلال أيام قليلة، لكنها رحلت قبل أن تتمكن من ارتدائها، وقال الأب الآخر لصحيفة "إنديان إكسبريس": "أي نوع من الصداقة هذا، شخص يقول للآخر اقفز معي في بئر، والآخر يقفز فعلا؟!".

وأضاف أن أحد الشباب، رأى ابنته وصديقتها، تسيران في اتجاه البئر، لكنها طلبتا منه، ألا يخبر أحدا بأنه رآهما، كما أنهما اتصلا بفتى يعرفانه، لإطلاعه على ما تنتويانه، ليتصل هذا الفتى بشقيق إحداهما، لتتسابق الأسرة إلى مكان الحادث، لكنهم وصلوا بعد فوات الأوان.

وأوضحت الصحيفة، أن رجال الشرطة، يراجعون هاتفي الفتاتين، أملا في العثور على دافع انتحارهما، وذلك رغم أن الفتاتين حذفتا رسائل "واتساب"، قبل انتحارهما.

يذكر أن الفتاتين تعيشان بالقرب من بعضهما البعض، وإحداهما لا تزال في المدرسة، فيما غادرت الأخرى الدراسة، وعملت في الخياطة، لكسب المال.

 


أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
جهود مصر بين حركتي فتح وحماس لإتمام المصالحة ستفضي إلي ؟
  • تمكين حكومة رامي الحمدالله من بسط سيطرتها علي قطاع غزة
  • المصالحة ستتعطل مرة أخري ولن تتمكن الحكومة من إدارة قطاع غزة
  • لا أعرف
النتائج إنتهى التصويت