كلمة للرئيس عباس بفعاليات يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني

الإثنين :2018-11-26 14:29:09
كلمة للرئيس عباس بفعاليات يوم التضامن مع الشعب الفلسطيني
تتواصل الاستعدادات لإحياء يوم التضامن مع شعبنا في التاسع والعشرين من هذا الشهر والذي أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة في كانون أول من العام 1977. 
 
وقال مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة، السفير رياض منصور، لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية، إن برنامج فعاليات إحياء يوم التضامن يبدأ في يومي الثامن والعشرين والتاسع والعشرين من الشهر الجاري التزاما ببرنامج الأمين العام للأمم المتحدة حيث سيحضر في نهار الثامن والعشرين وهو اليوم الأول ممثلين عن السلك الدبلوماسي وموظفي الأمم المتحدة إضافة إلى رئيس الجمعية العامة ورئيس مجلس الأمن ورئيس لجنة فلسطين في الأمم المتحدة والذي سيعرض كلمة الرئيس محمود عباس التي ستكون موجهة للمجتمع الدولي.
 
وأكد منصور على أن كلمة الرئيس ستتضمن الشكر للمجتمع الدولي وتضامنه مع شعبنا في هذه المناسبة وعدم تراجعه عن دعم القضية الفلسطينية على الرغم من الهجمة الأميركية على القدس واللاجئين ووكالة الأونروا وقطع المساعدات عن شعبنا، في اشارة إلى أن المجتمع الدولي لا يزال يسعى لإيجاد حل عادل وفق الشرعية الدولية وقرارات الامم المتحدة ذات الصلة .
 
وأضاف منصور أنه سيتم في اليوم الثاني البدء بنقاش البند الفلسطيني في الجمعية العامة، كما سيكون هناك قرار خاص منفصل يتعلق بالقدس ويؤكد على قرارات مجلس الأمن التي تنص على ان اي اخلال بالوضع القانوني في المدينة باطل.
 
وحول سعي الإدارة الأميركية لإدانة حركة حماس في الأمم المتحدة واعتبارها "منظمة إرهابية" اعتبر منصور أن مثل هذا القرار المنوي اتخاذه هو مشروع معادي لشعبنا وقضيتنا الوطنية بالإجماع وينظر للصراع الدائر في منطقة الشرق الاوسط بعين صغيرة، مرجحا ان لا احد سيصوت لهذا القرار ولن يتم أخذه بعين الاعتبار في الجمعية العامة.
 
وأضاف منصور، أن هناك تحركات ومشاورات مع كل الأطراف حيث تم عقد اجتماع لمجلس السفراء العرب وتم اعداد خطة تبدأ يوم غد باللقاء مع عدة مجموعات اسلامية ودول حركة عدم الانحياز إضافة إلى استمرار التواصل مع دول أوروبية والمجموعة الافريقية وأميركا اللاتينية للتصويت لصالح القضية الفلسطينية.
 
 

أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
جهود مصر بين حركتي فتح وحماس لإتمام المصالحة ستفضي إلي ؟
  • تمكين حكومة رامي الحمدالله من بسط سيطرتها علي قطاع غزة
  • المصالحة ستتعطل مرة أخري ولن تتمكن الحكومة من إدارة قطاع غزة
  • لا أعرف
النتائج إنتهى التصويت