"القوى" تدعو لإحياء ذكرى استشهاد زياد أبو عين الاثنين المقبل

السبت :2018-12-08 17:00:50
القوى تدعو لإحيا ذكرى استشهاد زياد أبو عين الاثنين المقبل

دعت القوى الوطنية والإسلامية في محافظة رام الله والبيرة إلى المشاركة في إحياء الذكرى الرابعة لاستشهاد المناضل زياد أبو عين يوم الاثنين المقبل في قرية الخان الأحمر، تأكيدا على نهج المقاومة الشعبية، ورفض الاستيطان الاستعماري فوق أرضنا.

كما دعت القوى، في بيان لها، اليوم السبت، إلى المشاركة في الاعتصام أمام منزل عائلة أبو حميد المناضلة، بعد قرار محكمة الاحتلال هدم المنزل حتى تاريخ 12/12 كحد أقصى.

وأكدت استلهام دروس وعبر الانتفاضة الأولى حتى كنس الاحتلال وإقامة الدولة المستقلة كاملة السيادة على جميع الأراضي التي احتلت عام 1967 وعاصمتها القدس.

وتوجهت القوى بالتحية للدول التي صوتت لصالح مشروع القرار الايرلندي، مؤكدة أهمية إنجاز المصالحة واستعادة الوحدة فورا بخطوات ملموسة تمكنا من مجابهة سياسات الاحتلال ومحاولات سلخ قطع غزة لفرض حل الأمر الواقع.

وأشارت إلى أن يوم الجمعة المقبل سيكون يوما للتصعيد الميداني في جميع نقاط الاحتكاك والتماس في المحافظة، لا سيما: المغير، والريسان، وبلعين، ونعلين، وكافة المواقع.

ودعت القوى، في بيانها، إلى إسناد الأسيرات والأسرى القابعين في سجون الاحتلال بأوسع الحملات والأنشطة، أمام تصاعد عمليات القمع بحقهم وسياسة الإهمال الطبي والعزل والاعتقال الإداري، داعية المؤسسات الدولية لحمايتهم.

وتوجهت بالتحية للرفاق في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين في ذكرى الانطلاقة 51، مؤكدة الدور الريادي والقيادي على مدار سنوات النضال وفي إطار الثورة الفلسطينية، مستذكرة الشهداء العظام جورج حبش، وأبو علي مصطفى، والأمين العام الأسير أحمد سعدات، وشهداء وأسرى الجبهة ومناضليها.


أخبار متعلقة


تابعنا على
تعليقات Facebook

شارك برأيك
جهود مصر بين حركتي فتح وحماس لإتمام المصالحة ستفضي إلي ؟
  • تمكين حكومة رامي الحمدالله من بسط سيطرتها علي قطاع غزة
  • المصالحة ستتعطل مرة أخري ولن تتمكن الحكومة من إدارة قطاع غزة
  • لا أعرف
النتائج إنتهى التصويت